اغلاق

نصب واحتراف


دخل رجل مريض على دكتور أسنان وقال له : اقلعلي ضرس العقل دون أن تضع بنج ، رد الدكتور: بأن قلعه صعب دون بنج بسبب الألم الشديد ..فقال المريض ( متحدياً الدكتور ) : اقلعه دون بنج وإذا تألمت رح ادفعلك ضعف المبلغ وإذا لم أحس بألم ما بدفعلك فلوس ...وبعد أن أعجب الدكتور بفكرة المريض قلع ضرسه دون بنج ... والمريض لم يتحرك له ساكن ولم يشعر بأي وجع وربح الرهان والتحدي ولم يدفع فلوس للدكتور...وبعد أن خرج المريض من العيادة كتب الدكتور على صفحة التواصل بأنه اليوم قلع لمريض ضرس العقل من غير بنج ودون أن يتألم المريض ( وذكر أوصاف المريض) ... فرد عليه دكتور أسنان له عيادة بنفس العمارة ، بأن هذا الشخص كان عنده في نفس اليوم وتم إعطاءه إبرة بنج وطلب منه أن ينتظر بالخارج حتى تأخذ إبرة البنج مفعولها...

فقصة هذا المريض النصاب ( والمعروفة للجميع ) ...أمثاله كثر ومنتشرين في كل مكان وبوجوه وأقنعة مختلفة ( ملتحية وغير ملتحية ، وممن يلبس البدلة و القرافة وغيرهم.......) ويستعملون طرق جهنمية ويجيدون النصب والاحتيال بأساليب احترافية بل وصلوا إلى الإتقان والإبداع في التكييش وكتابة الشكات والنصب على العباد وبالتعاون مع بعض التجار و أصحاب المحال ، ودائماً لهم نصيب في كل موسم ويميلون مع ميلان الريح ..فمرة يبيعون ويبتاعون الخراف والأغنام ، ومرة يتضمنون الأراضي ويتاجرون بالسيارات ، ومرة يبيعون ويشترون تنك الزيت ، ومرة أخرى يتاجرون بالأدوات المنزلية والكهربائية ...ويكييشون الهواتف والخلويات على طول العام... ولا يضعون في أذهانهم نية السداد.

فمهما تكن حذر من مثل هؤلاء تقع في شباكهم وحيلهم لأن هذه الأعمال البشعة أصبحت لعبتهم وهوايتهم وإدمان في عقولهم وقلوبهم، وتجدهم يحفظون كل القوانين (العقوبات وغير العقوبات) أكثر من المحامين ...ويعرفون عاقبة كل جرم وذنب، فتجدهم يأخذوا احتياطاتهم من أسوا الأحوال فيسجلوا البيت بأسماء الأولاد ، و يأخذوا زوجاتهم للمحكمة لرفع نفقة عليهم مشان الراتب يضل على حاله والسداد بالقطّارة ( خمس دنانير كل شهر).

فنقول بأن مثل هذه العقول هي آفة خطيرة يجب التكاتف لعلاجها لأن خطرها يبدأ بالأفراد ليتعدى على الجماعات فيصيب المجتمعات بأمراض التخلف والركود والوقوع بالحرام



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات