اغلاق

ردا على أبو الراغب


صدمنا بتصريحات دولة المهندس علي ابوالراغب بعد غياب طويل عن الاعلام وإذ به يطالب بإقامة كازنوهات قمار بالاردن بالبتراء والعقبة والبحر الميت كما طالب بفتح السياحه الايرانيه للأردن من خلال ندوه له وهنا وقبل ان اكتب رائي بالموضوع اعلم بأنني سأنتقد من أفراد عائلتي وقد يصل الامر حد الخصام ولكن اعذروني فالإصلاح والمطالبه به لا يتجزء بحسب درجة القرابه وانتقاد اصحاب المناصب السياسية لايستثنى منه الاقارب مع احترامي لدولته على الصعيد الشخصي
بداية اذكر دولته بان الدستور الذي اقسم على المحافظة عليه عندما تسلم المنصب ينص على ان دين الدولة الاسلام.

كما وان مشروع الكازينو السابق منذ عهده الى نهاية عهد البخيت كان كارثه اقتصاديه علاوة على مخالفته الدستور فلا اعلم هل يعلم دولته كم دفعت الدوله تعويضا من أراضي ونقد للمستثمر الذي سمح له ان يحتال على الاردن بسبب غباء قرارات مسؤولينا .

اما بموضوع الإيرانيين فهل يعي دولته كم عدد الشهداء الذين قتلوهم بسوريا متمنيا ان يركز على بعد سوريا بالنسبة لنا واخص عائلتنا الكريمه الا يعي دولته الهجمه على سنة الاسلام بكل العالم وهل يعلم حجم التهديد من التمدد الصفوي الطامع بأرضيه بالاردن.

دولة الرئيس السابق ان المرحلة الاقتصادية الكارثية التي وصلنا لها ليست نتاج حكومة النسور وحده بل هي تراكمات لكل رئيس وزراء حصه بها وحصتكم محفوظة ولكن حكومة النسور غطت على كل من سبقها فتمنيت ان تبقوا مستترين خلفه بدلا من الظهور الغير منطقي لكم في هذه الظروف.

واختياركم حلول بعكس المنطق السائد بلعبه للفت الأنظار وتسجيل الحضور بقائمة الأسماء السياسية المتداوله الان وعليه وحديثي ليس شخصيا لكم بل كل من تقلد موقع مسوؤليه سابقا اما ان تقول خيرا او لتصمت لأننا كشعب ندرك معنى المثل الشعبي (الي بجرب المجرب عقله مخرب) وهذه دعوى صادقه من القلب والله على ما أقول شهيد اخاطب بها شخصا احترمه كابن بار من أبناء عائلتي أقول لك فيها باللهجة السلطيه (مش وقتك) دولة الرئيس.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات