اغلاق

مصرع 103 في سيول جدة وإنقاذ 1400 شخص .. وغضب سعودي على "فيس بوك"


جراسا -

نقلت وكالة الأنباء السعودية اليوم الاحد 29-11-2009 عن خدمات الانقاذ قولها ان عدد من لقوا حتفهم جراء السيول التي اجتاحت مدينة جدة الساحلية بنهاية الاسبوع الماضي وبداية الاسبوع الحالي ارتفع الى 103 قتلى، في حين تم انقاذ 1400 شخص. فيما عبر سعوديون عن غضبهم من الكارثة في حملة احتجاج الكترونية على موقع "فيس بوك".

وغمرت المياه ميناء جدة المطل على البحر الاحمر يوم الاربعاء الماضي بعد أن شهدت السعودية بعض أسوأ أمطارها هذا العام. ومات العديد من الضحايا غرقا أو في انهيار جسور أو حوادث مرور.

وقالت السلطات في جدة في بيان ان طائرات الدفاع المدني حلقت فوق المناطق المنكوبة بحثا عن المفقودين، مؤكدة أنه ليس من بين القتلى أي من الحجاج الذين يؤدون المناسك في مكة التي تبعد 80 كيلومترا عن جدة.

وتحدثت صحف سعودية مرارا عن سوء حالة شبكة الصرف في المدينة.
 
 
موجة غضب الكترونية

وقد عمد كثيرون من سكان جدة الى التعبير عن غضبهم على الانترنت. وانضم اكثر من 11 الف عضو في موقع "فيس بوك" الالكتروني الى صفحة انشئت قبل ثلاثة ايام فقط للتنديد بتردي مرافق الصرف الصحي والبنى التحتية في جدة.

وقال سعود الكاتب، استاذ تقنيات الاعلام وأحد المشاركين في الاحتجاجات على "فيس بوك": "لقد طرحنا هذه القضية منذ سنوات والجميع كان يخشى حدوث مثل هذه الكارثة". واضاف "هناك سبب وحيد لما جرى: الفساد".

وتابع "لقد خصصت الحكومة ميزانية ضخمة (لاعمال الصرف الصحي) غير ان هذه الميزانية تبخرت ببساطة".

وتضمنت الصفحة التي فتحت على "فيس بوك" واطلق عليها "الحملة الشعبية لحماية مدينة جدة"، دعوات عدة لاستقالة مسؤولين في مدينة جدة، ولكن من دون تسميتهم.

وبعد شكاوى ظهرت على موقع "فيس بوك"، انتقد وزير الاعلام السعودي عبد العزيز خوجه، وكالة الأنباء السعودية لعدم اكتراثها بمأساة ضحايا السيول، نقلا عن تقرير لوكالة الصحافة الفرنسية.
 (  وكالات)



تعليقات القراء

عمر
طول عمر نا بنقولكم انسوا اليهود لا تسبوا عليهم ولا ترجموا ابليس
29-11-2009 07:06 PM
مجدي
فساد وسرقة المال العام ولا يوجد شبكة تصريف للامطار . هذه الامور لاتجدها الا في بلادنا العربية
01-12-2009 02:23 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات