اغلاق

مستر مثقف !


كتب ايهاب سلامة - يحمل على اكتافه رأسا يكاد يحني عنقه.. مذ خرج من رحم أمه وهو منّظر لا يتوقف عن الكلام.. يفترض بكل ما يقوله ان يكون صحيحا ولا يحق لاخر مقاطعته أو معارضته.

يزعم انه قرأ الاف الكتب، والدراسات، والبحوث، والمخطوطات الفرعونية والسريانية، ويحفظ - كما يقول - المعلقات العشر ، ويتبجح انه التقط  ذات يوم صورة مع "نزار قباني" ..

خبير - كما يدعي - بالسياسة، والاقتصاد، والقانون، والادب،والفنون، والطبخ والرقص وكل ما في قواميس اللغة من مهن منقرضة ..

محلل سياسي،ونفسي، ومخبري .. وخبير عسكري واقتصادي واعلامي ، ويجيد بضع كلمات من 3 لغات اضافة الى عربيته.

سيكلوبيديا متنقلة.. هكذا يسمي نفسه، يطالع في اليوم الواحد (عناوين) اخبار عشرات الصحف والمواقع الالكترونية والتحاليل والتقارير الاخبارية، ويرصد موجز الاخبار عبر الفضائيات واذاعات الـ اف ام، ولا ينام قبل ان يستمع لسمفيونية كلاسيكية .

يعرف تاريخ ميلاد ت. س. إليوت، وتفاصيل حياة شوبان، واسرار انتحار همنجواي، وغراميات شكسبير، ومن اطلق النار على آرثر رامبو، وخفايا وأسرار "ليدي جاجا" ..

منّظر من الطراز الرفيع .. لا يوجد عرس الا وله فيه "قرص" ..يطالعنا يومياً بمقابلاته الدونكيشوتية على فضائية فلان .. واخرى على "علان" .. وبين مقابلتين فضائيتين يجري لقاء اذاعيا ..

يكتب المقالات، والقصص القصيرة، ويقرض الشعر ،ويعزف الموسيقى، ويرسم اللوحات التجريدية، وناشط على مواقع التواصل، وصفحته الفيسبوكية أشهر من نار على علم .

تسعون بالمئة من احاديثه مطعّمة باللغة الانجليزية، والباقي رموز "سيريالية" لا يفهمها احد سواه .

عضو في خمسين جمعية ورابطة وناد وملتقى .. ونقابي مخضرم، حراكي ان تطلب الامر "الحركة".. وحزبي ان اقترب موعد الانتخابات ..

يساري ان دعت المواقف اهل اليسار، ويميني ان مالت الكفة لليمين، واسلامي قادر على الافتاء والدعوة.. وخطيب ان غاب الامام عن صلاة الجمعة ..

ماركسي مع الماركسيين، وصوفي مع الصوفيين، ووجودي يبحث عن الفراغ، وفنان تشكيلي لا يعرف رأس لوحته من قدميها ..

اصولي ووصولي.. يشتم الحكومة والمعارضة، ويمدح الحكومة والمعارضة.

شوفيني اذا حظي بمنصب ، وبروليتاري ان تقاعد منه..

يحض على الجهاد، ولا يعرف سنن الوضوء.. متشدد على النساء بارتداء الحجاب، ويذوب عشقاً في تسريحة "هيفاء وهبي"..

يزين مرآة سيارته بمصحف صغير، كي يرد عنه وعنها العين .. ومصحف اخر تحت وسادته، كي يطرد عنه الكوابيس، وثالث فوق مكتبه، كي يجلب له الرزق، واخر في جيبه كي يحصنه ويبعد عنه الوساوس، وليبرالي متشدد !.

يسير في الطرقات كـ "ديك الحبش" معتدا بنفسه، ويعود بعد القائه محاضرات حول حقوق الطفل والمرأة الى بيته، مرعبا اطفاله بكشرته وحاجبيه المعقودين وانفعالاته السريعة، وويل للمستورة زوجته ان تأخرت عليه بفنجان قهوته.

ما ورد اعلاه .. سيرة ذاتية كما قرأتها في طلب توظيف لمثقف عربي .. (عاطل عن العمل) !.



تعليقات القراء

جميل امطير
رااااااااااااااائع كما أنت في الكثير من الحالات
17-08-2015 12:01 AM
جون سميث
بنظري انك تصد انسان انت بخلاف معه فلا يعقل انك فسرت كل هذه الأمور من خلال سيره ذاتيه لانسان انت قراتها !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! وحكمت عليه
رد بواسطة جون سينا
المقال ساخر م الاخر يا مستر جون سميث وولا الو علاقة باللي حكيتو هيك واضح من المقال مع احترامي لحظرتك
17-08-2015 12:15 AM
سناء (أم يزن)
هههههههههههههههه مقال رائع وجميل جدا جدا جدا
17-08-2015 12:21 AM
هبووب الشمال
و هل هؤلاء عاطلون عن العمل فعلا ؟

في عالمنا اليوم هؤلاء هم من لا يعرفون البطالة يقفزون من منصب لآخر بحكم التلون والتسلق والتملق و الميل حيث تميل الرياح
لا بطالة حقيقية عندهم بل مقنعة ..
بوركت
17-08-2015 12:25 AM
محمود الصرايرة
ما بقي مثقفين للاسف كلهم اسوا من بعض شكرا للكاتب
17-08-2015 12:26 AM
حسن الحسيني
فسرت وحللت عددا كبيرا من النفسيات التي ابتلينا بها...رائع جدا يا صديقي
17-08-2015 12:28 AM
ابوفراس
مقاله رائعة واروع من رائعة وكل الاحترام للكاتب الكبير ايهاب سلامه
17-08-2015 01:11 AM
احمد البورص
شكرا للكاتب مقال رائع عاطل عن العمل ويقول الحكومة هي السبب وهو الدي يبقى يشاهد نانسي ويتمختر مقال رائع وشكرا
17-08-2015 02:24 AM
اروى :-)
:-) :-) :-) :-) :-) :-) كلمات رائعة وسرد اروع
17-08-2015 03:08 AM
نسرين
مقال ممتع.
17-08-2015 08:31 AM
الدكتور فخري العكور
هذا اروع واجمل مقال كتبته وهو ينطبق على كثير من الناس في بلدنا وهؤلاء هم المنافقون حقا ! شكرا لك عزيزي
17-08-2015 08:44 AM
اعتقاد
فهمت مقالتك والسيرة الذاتية لمن

وقد حضرت آخر مقابلة له0

شكراً
17-08-2015 09:11 AM
نجم الدين الطوالبة
استاذ ايهاب سلامة ... في كل حرف انت مبدع ، وفي كل كلمة أنت بحّار ... وفي كل جملة أنت قبطان تعرف وتفهم كيف تدير بوصلة الحروف ... مقالتك اليوم أجبرت الشمس ان تشرق مرة ثانية .. صباح الخير لك ولمنبر جراسا
رد بواسطة مثقال العزازي
حروف منقوشه بمهاره .. أؤيد السيد طوالبه !
17-08-2015 10:08 AM
هزاع
اعتقد انها السيرة الذاتية لكل مدعي للسياسة ممن تقلد المناصب
17-08-2015 11:13 AM
محمد عامر
عرفت عن مين بتحكي .....
17-08-2015 11:41 AM
تتاالالزللللببدب
تقصد ........ عرفنا مين
17-08-2015 11:59 AM
محمد حسين خالد
لا أدري لماذا كلما قرأت مقال لكاتبنا المبدع الاستاذ ايهاب شعرت انني كاتب المقال كأنه يعلم مافي نفوس القراء ويكتب عنه
شكرا استاذ ايهاب
17-08-2015 12:42 PM
والله ما عرفته
يا رجل ما عرفته لكثرة من تنطبق عليهم الصفات التي ذكرتها أصبح عندي فظول شديد أعرف من هو هاظ اللي عامل حاله النابغه الذبياني اعطني أول حرف من أسمه طيب .
17-08-2015 02:59 PM
مثقال العزازي
لا يمكن ان تكون هذه السيره الذاتيه لشخص عاطل عن العمل .. على الارجح هي لرئيس حكومه متقاعد يعاني من الملل !..
17-08-2015 03:50 PM
د.مجدولين عبدالله
حين ترفع الستارة,أرى منها حروفا تتألق وكلمات تتأجج بالأفق ,ولا تعرف حدودا
طبت أستاذ ايهاب سلامة
وطابت يمناك التي تكتب بالخير وللخير
انت الرجل الرجل
شكرا لكل حرفا سطرته بيدك
مثقف مبدع-ما عليك زود
17-08-2015 08:43 PM
جمال عاصي
احسنت استاذ ايهاب سلامة...هذا واقع نلمسه وانا شخصيا اعيشه مع تلك النفسيات الضعيفة المريضة وبحاجة الى علاج طويل الامد ان لم يكن الموت...لانهم عالة ومتطفلون ومتسلقون...وتجدهم يقفزون من هنا وهناك..
18-08-2015 09:18 AM
احمد البورص
قال تعالى قل اعملوا فسيرى الله عملكم والمؤمنون يجب علينا ان نعمل لماذا خلق الله تعالى اليدين لنعمل بها ليس لنتمختر ونقول لا من عما دائما يوجد عمل في الدنيا او في الاخرة شكرا لكاتبنا الرائع
21-08-2015 04:27 AM
ابو طارق بني هاني
جميل.. وعاصف للذهن / prain storming
22-08-2015 02:59 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات