اغلاق

تفجيرات غزة وحلفاء الضرر


ما ان فرغ وفد حماس برئاسة رئيس مكتبها السياسي خالد مشعل من تقديم واجب التهنئة بالعيد للقيادة السعودية ، واستقبالهم الاخوي من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، حتى سمعنا في اليوم التالي تفجيرات بالجملة ، طالت ستة سيارات مركونة امام منازل لقيادات عسكرية من حماس في غزة ..؟! وهنا تبرز تساؤلات ؛
من الفاعل ؟
وما هي الرسالة التي يود ايصالها؟
وماذا بعد ذلك ؟
وهل للزيارة علاقة ام هي مجرد صدفة؟
سيما ان ملامح التفجيرات توحي بانها اعدت على عجل، ولم توقع خسائر بشرية، وكانت بدائية، وضعيفة التأثير،وصداها الاعلامي اكثر من تاثيرها الفعلي..؟!!
بلا شك ان المتضررين من الزيارة كثر ، ويتقاطعون في المصالح ، سيما ان تقارب حماس والسعودية تقارب في غاية الاهمية ، ينم عن عمق الادراك ، وفهم عميق لمقتضيات المرحلة ، وطبيعة الحزم ونهضة الامة ، وتوجهاتها وبوصلتها ، يقطع الطريق على آخرين طالما حلموا كثيرا وطويلا بمشاريعهم ونواياهم وتكتيكاتهم...
حلفاء الضرر برئاسة ايران من ميليشيات وسلطات وانظمة واحزاب وتنظيمات ليست بعيدة عن هذه التفجيرات...
والايام القادمة ستميط اللثام بلا شك ولكن البدايات لها دلالات ...؟!



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات