اغلاق

مركز بحث وتطوير البادية الأردنية


تأسس برنامج بحث وتطوير البادية الأردنية عام 1992 برؤية من المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، حيث تم الاتفاق ما بين المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا والجمعية الجغرافية الملكية البريطانية كمبادرة مشتركة في العلوم والتكنولوجيا لدراسة البادية الشمالية الشرقية الأردنية بالتعاون مع مركز التنمية والبحوث لما وراء البحار التابع لجامعة درهام البريطانية، الذراع التنفيذي للجمعية الجغرافية الملكية البريطانية.ويهدف البرنامج الى الوصول الى التنمية
المستدامة في منطقة البادية الاردنية ضمن اطار التنمية المستدامة من خلال ربط اقتصاديات البادية بالاقتصاد الوطني وبيان سبل تعزيز التنمية المنشودة وتحسين نوعية الحياة للسكان في البادية الاردنية .
ويتولى المركز القيام بعدة أعمال ومهام تتمثل في إجراء البحوث والدراسات من أجل تطوير واستغلال الموارد الطبيعية وتوجيه هذه البحوث لغايات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والسياحية في البادية وتقديم الاستشارات بشأنها، وتدعيم التعاون العلمي في مجالات عمل المركز مع الجهات الرسمية والمحلية والإقليمية والدولية المعنية بالبادية، وذلك بإجراء البحوث والدراسات المشتركة وعقد اتفاقيات وبرامج تنفيذية وتبادل الباحثين والخبراء.

كما أن المركز يعنى كذلك بتنمية الموارد البشرية في منطقة البادية عن طريق تنظيم دورات دراسية وتدريبية وبرامج تأهيل متخصصة للباحثين والعاملين والسكان المحليين والمهتمين في مجالات تنمية وتطوير الأراضي الجافة وشبه الجافة ( البادية)، وإقامة المؤتمرات والندوات واللقاءات العلمية والحلقات الدراسية والمشاركة في الاجتماعات والمؤتمرات العلمية والمحلية والدولية المرتبطة بأهدافه.
وهنا لا بد أن نشير الى الدراسات التي قام بها مركز بحث وتطوير البادية الاردنية وهي تتوزع على المحاور التالية :
1- محور الدراسات السكانية : حيث تتناول البحوث الخصائص الديمغرافية والاجتماعية والصحية والتربوية والبنية التحتية والتعليم العالي وفرص العمل المتاحة واتجاهات الخصوبة في البادية الاردنية والتحولات السكانية والتغيرات البيئية .
2- محور دراسات المياه : وتناولت الدراسات المياه السطحية والحصاد المائي والميته الجوفية والطلب على المياه في البادية الاردنية ونوعية مياه الشرب ونظم المعلومات الجغرافية .
3- محور دراسات الثروة الحيوانية : وتناول الباحثين انتاج وتسويق الصوف وانتاجبة الثروة الحيوانية في البادية الاردنية وسبل تطويرها ومشروع تسويق الماشية في البادية وأمراض الاغنام في البادية الشرقية وانتاج الماعز والاغنام في البادية الاردنية والثروة الحيوانية ومنتجاتها وتجارة المواشي وتربية التحل والسياسات الحكومية على تربية الاغنام في البادية الاردنية وردود فعل البدو تجاهها وادارة المراعي والامراض الحيوانية .
4- محور موارد الارض : وتناول الباحثين الموارد المادية ونظام الرعي والخرائط الجيومورفولوجية وتطوير الموارد العلفية .
5- محور الجيولوجيا والطاقة : الثروات المعدنية في البادية الاردنية .
6- محور تكنولوجيا المعلومات .
7- محور التنوع الحيوي : وتناول الدارسين سلوك الضباع في الصحراء الشرقية وتحديد معايير التخلص من النفايات المنزلية والخطرة في البادية الاردنية .
8- محور الدراسات الاجتماعية والاقتصادية : وتناول الباحثين مشتاركة المجتمع المحلي البدوي في خلق مستقبل مستدام وسلوكيات المستهلكين نحو الاسواق المحلية في البادية واستعداد السياح للسفر الى المواقع في البادية .
9- محور الدراسات الاثرية والسياحية : الاثار الاسلامية والتسويق السياحي في البادية الاردنية .
ولاشك إن هذه البحوث والدراسات تحتاج الى التنفيذ والتطبيق على ارض الواقع من الارتقاء بالواقع الاقتصادي والاجتماعي والسكاني والتنموي والتربوي في البادية الاردنية وهذا يحتاج الى نوع من التكامل والتعاون بين لجنة المبادرات الملكية الديوان الملكي الهاشمي ومستشارية العشائر والصندوق الهاشمي لتنمية البادية الاردنية ومركز بحث وتطوير البادية الاردنية وصندوق التعويضات البيئية للبادية الاردنية والجامعات الحكومية والخاصة في البادية الاردنية ومراكز الحكم المحلي التابعة لوزارة الداخلية في البادية الاردنية .انطلاقا من توجيهات حضرة صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم من أجل الارتقاء بنوعية الحياة للسكان في البادية الأردنية.



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات