google_ad_client: "ca-pub-3995188976473345", enable_page_level_ads: true });

اغلاق

أمل الشرفاء


أخذني الحديث مع احد الأصدقاء المقربين ، وهو رجل فلسطيني على أبواب الخمسين من عمره ، من مواليد جنين ، يعيش في الأردن منذ عشرين عام تقريبا ، وأثناء محاورتي له وسؤالي عن أوضاعه وعن أبنائه وإخوانه ، وبعد ما اخبرني أنهم بأحسن الأحوال والأوضاع ، قال لي بأن زوج ابنته يعمل في أحد البنوك هنا وأن له الخبرة الكافية في مجال المحاسبة، فسألته عن جنسية زوج ابنته ، قال لي انه يحمل الجنسية الفلسطينية ، كما انه قال ( وهو يبتسم ) بأنه لا يزوج بناته إلا لمن يحمل الجنسية الفلسطينية ، وقبل أن أساله عن السبب،وبعد ما رأى الاستغراب يسطر في ملامح وجهي! ... أجاب كالإبطال وبنبرة عز ، بأنه سيعود إلى وطنه فلسطين والى بلده جنين بعد أن تتحرر من الصهاينة والمغتصبين ،وبعودته إلى مسقط رأسه سيعود معه بناته وأزواجهن.
فهذا هو الأمل الذي يضعه الشرفاء نصب أعينهم في كل وقت وحين ، فعيونهم لم تغفل يوما عن أوطانهم ،وقلوبهم معلقه دائما ببلادهم .
فهل هناك مقارنة بين هذا الرجل الفلسطيني وبين المسؤولين وأبناء المسؤولين الذين يضعون أموالهم في بنوك سويسرا والغرب ، ويستثمرونها خارج بلادهم ، ويبنون الأبراج والعمارات هناك ، ويضعون آمالهم وأحلامهم بعيدا عن أحضان أوطانهم !!!




تعليقات القراء

متابعة
صحيح ، أنا سمعت كثير ناس هيك لا يجوزون بناتهم إلا لفلسطيني وكذلك أبناؤهم كي لا يتعذبون في المستقبل
13-12-2014 09:10 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات