اغلاق

الأقصى يكشف عورات الزعماء العرب


نعم هذه الحقيقة المؤلمة والموجعة أن الأقصى أصبح يتيما ووحيدا ينهشونه الصهاينة كل يوم تارة بالحفر تحته لهدمه كالموت البطيء وتارة بحرقه وحرق محتوياته وتارة بالدخول إليه وتدنسيه لان هؤلاء الصهاينة هم أنجس مخلوق على وجه الأرض أليس هم من قتلوا الأنبياء وهم أكلة الخنازير وبالتالي أينما وجدوا هؤلاء الصهاينة وحتى من يصافحهم فهم ينجسوا المكان والإنسان وبالتالي يجب عمل الطهارة في مكان تواجدهم

ومن هنا لسان حال المسجد الأقصى يستنجد ويقول أين انتم أيها المسلمين أين انتم أيها العرب ولماذا انتم ساكتون ولماذا وبماذا انتم تلتهون ومغيبون عن نجدتي أليس أنا الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الم يكرمني الله إنني احد بيوته في الأرض ونزل آية بالقرآن وقرنني مع الكعبة المشرفة بيت الله الحرام أين انتم يا امة العرب والمسلمين يا من تتقاتلون فيما بينكم على المكاسب والمغانم بل وجعلتم دين الله سلعه بينكم وتنفذون مخططات أعداء الله والرسول تحت مسميات جميعها بعيدة عن دين الله فيا ويلكم من عذاب الله أيها المتحاربون باسم الدين والدين منكم براء

والصامتون انتم أيها الشعوب العربية والإسلامية والذين تدعون أنكم مسلمون وترون وترضون على زوال ودمار أقصى المسلمين والعرب وكأنكم مخدرون ولا تسمعون ولا ترون ما يجري وحينما تأتي عاهرة تتجمعون ويلكم من الله

أما انتم أيها الزعماء العرب ولسان حال الأقصى يقول كم كنت أتمنى أن طائراتكم التي ذهبت وقصفت بالقنابل المدمرة والمحرقة بيوت شعوبكم العربية بناءا على أوامر العدو الأكبر للأمة أمريكا وإسرائيل ومن معهما كم كنت أتمنى أن تأتي هذه الطائرات المكدسة والدبابات التي صدئت في مخازنها والمدافع التي عششت الطيور في فوهاتها كم كنت مشتاق أن تتجمع هذه الجيوش الجرارة لكي تحررني من الصهاينة الأنجاس

ولسان حال الأقصى يقول للزعماء العرب بكل خلق وأدب وبعيدا عن السياسة حيث أن الأقصى بحاجة لمن يحرره وليس لمن يتاجر به وعليه فمثلا الأقصى بخاطب خادم الحرمين الشريفين ويقول أليس وجودي مربوط بالكعبة المشرفة بأمر رباني وليس بعقد أو اتفاقية بشر حينما قال الله عز وجل (سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى) لماذا غض الطرف عني ولماذا لم ولن تدفع الأموال للمحافظة على وجودي وعلى المرابطين حولي أليس أنا أهم من دفع الأموال لمحاربة المسلمين فيما بينهم

ولسان حال الأقصى يقول لملك المغرب مع كل الاحترام أليس أنت رئيس لجنة الأقصى ولسان حال الأقصى يقول ماذا قدمت وماذا فعلت ولماذا لم تسخر علاقاتك المميزة مع إسرائيل للحفاظ على وجودي

ولسان حال الأقصى يقول نعم وألف نعم للوصاية الهاشمية علي ويجب أن يكون ملك الأردن هو رئيس لجنة الحفاظ على الأقصى وليس سواه لان الأردن الشعب والملك هم من سوف يحررون الأقصى بعون الله وهذا ليس مزاوده ولا تبهير ولا نفاق بل هذه الحقيقة المطلقة مع العلم أننا نطلب من الملك والحكومة والنواب المزيد من الإجراءات بحق الكيان الصهيوني بل والاستغناء عن معاهدة السلام برمتها لان هذا الكيان لا يمكن أن يكون معه سلام لان طبع الصهاينة الغدر والاستيلاء على كل ما تصل إليه أياديهم

وان من مسببات تمادي الصهاينة على المسجد الأقصى وهضم فلسطين من النهر إلى البحر هو وجود السلطة داخل فلسطين والتي أصبحت هي من تقمع الثائرين والأحرار من الشعب الفلسطيني بحيث يتم تسخيرها لقمع أهل فلسطين بدل مواجهة الاحتلال

وان إستراتيجية السلطة الآن تختلف عن إستراتيجية الشهيد أبو عمار الذي كان يدعم المقاومة ويفاوض وكاد قاب قوسين أو أدنى من استرجاع الأرض المحتلة ولم تستطع إسرائيل بالتمادي ببناء المستوطنات في عهد الشهيد أبو عمار

والآن أصبحت كل الضفة الغربية مستوطنات للمهجرين الصهاينة وكل هذا تحت عنوان المفاوضات والسلام ولم ينعم بالسلام سوى مسؤولين السلطة الذين أصبحوا يمتلكون المليارات والعمارات والشقق وكله خارج فلسطين لذلك لسان حال الأقصى يقول لمسؤولين السلطة ابعدوا عني واتركوني سوف يبعث الله من هذه الأمة من يحررني ولسان حال الأقصى يقول للزعماء العرب ويلكم من الله

الكاتب عبدالعزيز الزطيمة
14-11-2014



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات