اغلاق

شركة ميناء حاويات العقبة ( ما هكذا تورد الإبل )


لقد قامت شركة ميناء حاويات العقبة برفع أسعار المناولة والتخزين والخدمات بنسب تتراوح من 15 % إلى أكثر من 100% وذلك حسب الخدمة ولا أريد إن أخوض في تلك التفاصيل لان المعنيين بهذا الرفع يقدرون حجم الضرر أكثر من أي شخص آخر ما لفت انتباهي هو التبرير الذي قدمته شركة تطوير العقبة التي تملك 50% من قيمة هذا الاستثمار والتي من المفروض ان تكون صمام الأمان للحفاظ على الاقتصاد الوطني وعلى ضمان ثبات الأسعار ضمن المعقول ، بررت شركة تطوير العقبة لميناء الحاويات وباركت الرفع الجائر لكل الخدمات التي تقدمها شركة ميناء حاويات العقبة على التاجر والصانع الأردني وتذرعت بارتفاع أسعار الكهرباء والمحروقات والتضخم وذلك من خلال رئيسها التنفيذي وبحسبة بسيطة فقد حاولت ان تبين للمسئول بان نسبة الرفع لا تتجاوز دنانير معدودة على الحاوية الواحدة والتفسير إن الرفع لن يؤثر في معدل الأسعار على التاجر وبالتالي على المستهلك السؤال الذي يحيرني ترى هل ارتفاع أسعار المحروقات والكهرباء الذي تم بالسنوات الأخيرة يستوجب على شركة ميناء حاويات العقبة آن ترفع أسعار خدماتها بتلك النسب ، أقول بما ان نسبة الرفع التي فرضتها شركة ميناء حاويات العقبة لا تشكل عبئا على التاجر والصانع فانه وبالتأكيد إن نسبة الرفع التي فرضتها شركة الكهرباء وارتفاع أسعار المحروقات لا يستوجب على شركة ميناء الحاويات رفع الأسعار بهذا النسب المجنونة حيث أن فاتورة الكهرباء زادت تكلفتها على ميناء الحاويات على سبيل المثال عشرون ألف دينار شهريا وكذلك لو فرضنا ان فاتورة المحروقات زادت خمسون ألف دينار فان الزيادة في مناولة الحاويات يجب أن لا تزيد عن 70 ألف دينار شهريا أي انه يجب أن تكون الزيادة بدل ما معدلة 6 دنانير على الحاوية كان يكفي دينار واحد وبدل ستون دينار على ليلة التخزين كان يكفي أن تزيدوا خمسة دنانير ، بالمحصلة ما هكذا تورد الإبل يا شركة تطوير العقبة ويا ميناء حاويات العقبة عندما عقدت الشراكة بين الحكومة والشركة العالمية الدنماركية لإدارة الموانئ كانت هناك حسبة بان تربح الشركة مبلغ معين يقتسم مناصفة بين الحكومة والمستثمر وعليه فانه لا يجوز باي حال من الأحوال ان تجتهد تلك الشركة او ممثل الحكومة بان يضاعف أرباح الشركة لعدة أضعاف على حساب التاجر والصانع والمواطن الأردني ، لا أريد ان اذكر قصة حاوية عطلت أسبوع معلقة على ونش معطل يتحمل التاجر نتيجتها غرامات تخزين بسبب عطل أجهزة الشركة كما إنني لا أريد أن اذكر بان يحسب على التاجر أجور تخزين منذ اصطفاف الباخرة على الرصيف حتى لو تأخرت الشركة في تنزيل الحاوية عن السفينة شهرا ، نحن أبناء العقبة ونعرف جيدا كل عمليات المناولة والتخزين التي تتم بموانئ العقبة وأمنيتي أن يقرأ احد مدراء الموانئ السابقين قبل خصخصة ميناء حاويات العقبة ليقدم لكم أرقام المناولة للحاويات في العقبة والتي لن تستطيع أي شركة في العالم لإدارة الموانئ أن تقوم بما كانت تقوم به مؤسسة الموانئ وبأقل عدد من الآليات والموظفين ، نرجوكم ان تعاملوا الناس كما تحبون أن يعاملوكم فالذي خلق لكم عقل هو الله وهو الواحد الأحد الذي أعطى للناس عقول ..



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات