google_ad_client: "ca-pub-3995188976473345", enable_page_level_ads: true });

اغلاق

الاسرة الاردنية المختطفة تعود الى عمان قريبا .. والجدة تنفي وجود خلافات بين الزوجين


جراسا -

عمان - رائده الشلالفه

استيقظت أسرة المواطن الاردني معتز ياسين والذي تعرضت عائلته لحادثة "اختفاء" ثاني يوم العيد في لبنان، على نبأ عثور القوى الأمنية اللبنانية ليلة امس السبت على أفراد الاسرة (الام وبناتها الثلاث) اللاتي "اختفين"  قبل 10 أيام في العاصمة بيروت، وذلك خلال انتظارا لام وبناتها رب الاسرة امام احدى فنادق العاصمة اللبنانية بيروت مكان قضاء اجازة العائلة، حيث قام احد الاشخاص باقتحام السيارة ليقودها هاربا الى جهة غير معلومة، وذلك ما رصدته بطريق الصدفة تسجيلات كاميرا مراقبة تعود لمبنى جريدة المستقبل قبالة الفندق
وفي تصريح خاص لـ "جراسا نيوز" أوضحت والدة رب الاسرة السيدة أم احمد الياسين بأن جميع العائلة وحتى الاصدقاء والمعارف والاقرباء عاشوا أياما عصيبة بفعل فقدان افراد اسرة ابنها، وانها للحظة غير مصدقة بأن حفيداتها سيعدن الى حضنها مجددا.

وفي تصريح سابق لـ "جراسا نيوز" خلال لقائها الجدة أم أحمد الياسين، كانت قد أكدت بدورها بأن لا عداوة لإبنها وعائلته مع احد"، ونافية كذلك ان يكون وراء حادثة الاختطاف أي عمل له علاقة بدوافع سياسية حيث لا تربط ابنها مثل هذه العلاقات، ومرجحة كذلك عدم وجود دافع يتعلق بالسرقة حيث لا مظاهر ثراء على السيارة او على زوجة ابنها حيث لم تكن ترتدي مصوغات ذهبية قد تغري الجناة في حال توفر دافع السرقة.


وحول ما تناقلته وسائل الاعلام العربية ومنها فضائية المستقبل اللبنانية وقناة العربية بعد العثور على افراد العائلة ، والمتضمنة حسب تحقيقات امنية لبنانية بأن ثمة خلافا عائليا بين الزوجين دفع الزوجة الى اللجوء إلى منزل عائلة لبنانية، في محيط مخيم صبرا، حيث أقامت مع بناتها الثلاث، هرباً من زوجها بسبب خلافات عائلية،  أكدت أم احمد الياسين أن لا صحة لهذا الادعاء، وأن ابنها وزوجته يعيشان بطريقة مثالية وطبيعية كأي زوجين.

وقد شهدت حادثة "الاختفاء" جهود ثنائية اردنية – لبنانية للوقوف على حيثياتها لحين العثور على افراد الاسرة ليلة أمس مع الاشارة الى ان وزارتا الخارجية الاردنية والخارجية اللبنانية كانتا قد أكدتا حينها ان لا دوافع سياسية وراء الحادثة.

وقد عثرت القوات الامنية اللبنانية ليلة أمس على السيارة التي اختفت مع العائلة في منطقة بئر حسين - شارع السفارة الكويتية - قرب محطة الرحاب في بيروت. الامر الذي ينافي ما قد تناولته مصادر لبنانية من مكان العثور عليها داخل مخيم صبرا.

مدير الدائرة القنصلية في وزاة الخارجية السفير احمد المبيضين وفي اتصال مع احد البرامج الاذاعية المحلية صباح اليوم كان قد أكد " أن العائلة الاردنية المفقودة في لبنان بصحة جيدة وستسلم الى السفارة الاردنية في بيروت خلال ساعات بعد مؤتمر صحفي لوزير الداخلية اللبناني يعقد خلال ساعات قليلة" .



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات