اغلاق

سمو الامير حمزة يشخص الحالة


لقد كان حديثا مهما ذلك الكلام الذي تفضل به سمو الامير حمزة اثناء تسليمه لعلم الكتيبة التي كان يقودها قبل اربعة اشهر والذي تم نشر محتواه مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي فقد كان في مجمله تشخيصا دقيقا للحالة الحكومية بشكل عام ولا اعرف هنا اذا ما كان سمو الامير يقصد ذلك ام لا والمهم ان هنالك تراجع واضح في الكفاءة الحكومية وقلة في الجاهزية وابتعاد عن المهنية وان الاسباب الرئيسة لذلك التراجع هي سياسة الاقصاء التي تسلكها الحكومة والبعد وقلة الاهتمام وسوء التوظيف وقد ركز سمو الامير على ضرورة الابتعاد عن الشكليات والاستعراض ونحن نلاحظ ان تلك الصفات اصبحت مكونا رئيسا لسلوك معظم الاجهزة الحكومية واستشهد سمو الامير بتلك الكلمات المعبرة والتي وجهها عمر الفاروق الى القائد سعد بن ابي وقاص حينما قال: الكذوب لا ينفعك خيره ولو صدقك في بعضه وانتقي للطلائع اهل الرأي والبأس واجعل امر السرايا الى اهل الجهاد والصبر على الجلد وقال سمو الامير في معرض حديثه ان الجمود والركود يعتبر تراجعا وحث على عدم السماح بالتراجع وطالب بالمثابرة من اجل الاصلاح وقال سموه : اننا سنسأل من الله عز وجل عما فعلنا في هذه الامانة وانهى حديثه طالبا السماح من الحضور اذا كان قد قصر او ظلم اثناء توليه لتلك المهمة.

فعلا انها كلمات جميلة ومعبرة ومشخصة للحالة وتنطبق بشكل كامل على الحالة الرسمية الاردنية وانني اتمنى على كل مسؤول ان يستمع الى تلك العبر والى رسالة عمر الفاروق وان يحاول قدر الامكان الاستفادة منها وتطبيقها بالتدريج علنا نستطيع السيطرة على ذلك التراجع.

شكرا لسمو الامير على تلك الكلمات الجميلة ونتمنى على الحكومة الرشيدة ان تقتبس من تلك العبارات ما تتمكن من تنفيذه وان تطلب السماح من الشعب للتقصير والظلم الواضحين الذين وقعا علينا كشعب من جراء ممارسة هذه الحكومة وانني اذكر دولة الرئيس فالذكرى تنفع المؤمنين بانه سيسأل عن تلك الامانة التي حمله اياها جلالة الملك يوم لا ينفع لا مال ولا بنون.

سائلا العلي القدير ان يحمي الاردن ويحمي شعبه ويهدي الحكومة لما فيه خير الشعب انه نعم المولى ونعم النصير.



تعليقات القراء

احلى تحية الى الامير المحبوب حمزة بن الحسين
الامير حمزة الامير الرائع الصفات والاخلاق والصدق ونظافة اليد وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر
26-03-2014 03:05 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات