اغلاق

أمن الدولة والجريمة الاقتصادية



لقد استخدمت البورصه وتوظيف الأموال في مناخ الحريات الاقتصادية والماليه وصحة ممارستها وفق القانون واحترام الدستور ولقد تعامل بعض أصحاب شركات الأموال البور صه  بصوره لا تدل على حقيقتها عابثين ومفسدين في واقع تلك الرؤية منحرفين عن أهم مرتكزات شرعيه التعامل باستثمار الأموال وكيفية استخدامها لانها تبتعد عن الفهم والانسجام مما جعلهم يفقدون مصداقيتهم في كافة أرجاء الوطن وهذا يوسع دائرة الخلل ويفسد الضمائر مما جعل نوعية الاستثمار المالي وتوظيفه لا يؤدي معانيه أمام أبناء الوطن الصادقين الذين وضعوا كل ما يملكون في الاوراق الماليه في صناديق وجيوب أصحاب الشركات البور صه لذلك بعض هذه الشركات جاءت بالتعامل بمصداقية عدميه ومن خلال نظره ضيقة الأبعاد غير شرعية و واعيه وغير مدركة لموقع الاقتصاد الاردني وتنفيذ جرائمهم الاقتصادية بنظرة حقيقية بنشر الخداع والفساد دون ان يرتقوا الى المستوى المطلوب بالالتزام بالمبادئ والقيم
ان هذا العبث الاقتصادي والذي ساهم في التاثير على الامن الاقتصادي الاردني دون صوت العقل قائما على تجاوز كافة قوانين الدولة والانسانيه باسلوب هزلي ضعيف وهذا التجاوز الغير شرعي لبعض اصحاب الشركات الماليه وتوظيف الاموال بالبورصه الوهميه والذي  يعتبر تلوثا مسموما لنوعية واستقرار الاقتصاد لذلك يجب تحديد الضوابط لنظام شركات الأموال ونوعية استثمارها وعدم المساس بالامن النفسي للمواطن لتاكيد القيم والمبادى وفق القانون واحترام الدستور وهذه الجريمه الاقتصاديه والتي اوسعت دائرة الخلل وافسدت الضمائر فقد تعطلت الاحاسيس الانسانية الوطنيه وتبلدت انفعالاتهم وانحرف سلوكهم  وأصبحت رؤيتهم لكافة الامور والقضايا معدومة ضاربين كل القيم والقوانين عرض الحائط لتصبح أفكارهم مسمومة عابثة بامن الوطن والناتجة عن الخلل العقلي و السلوكي والتي لا تقوم على اساس المصداقية والمواطنة السمحة ومن هنا يتولد الجهل والغباء والسير في الطريق المسدود لان العبث بامن الوطن الاقتصادي خطيئه ولان العبث بالأمن النفسي والمساس بالاستقرار الوطني هو العبث بامن الدوله وسلامتها وهذه خطيئه مع سبق الإصرار والترصد
من هنا جاء الدور الوطني  لقوانين امن الدوله والتي تتمثل بالفيصل الذي يفصل بين الرذيلة والفضيلة بين الجهل والعلم وبين الخير والشر وهذا الفيصل والذي يتمثل بالقضاة وعدلهم في تطبيق القانون ودراسة التفاصيل بنظرة ثاقبة قائمه على قدسية الوطن وحماية امن الدوله والتي تمثل ضمير الوطن وعدالته والذين لا يخشون الحق لومة لائم بعيونه ترى عزة الوطن وامنه وبقرارهم ينبض الوطن ببصيرة نافذة وعدالة قائمة على المعرفة الحقيقية .     
 

 talal_gerasa@yahoo.com  
           
                                                                      



تعليقات القراء

لا يوجد
مقاله تحمل المعاني الموضوعيه لمكافحة اصول الفساد وتجسيد الفيصل المتمثل بامن الدوله
10-11-2008 04:49 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات