اغلاق

ما هو سعر القاضي الاردني !!!


بداية نترحم على روح القاضي الاردني رحمه الله والهم ذويه الصبر والسلوان وجعل الشعب الاردني على قلب رجل واحد في مسيرته وفي جميع المواقف التي تعترضه, فالمتابع منا لسلوك الحكومه حيال استشهاد القاضي زعيتر يحزن كثيرا على هذه الحكومه الكرتونيه والتي نتمنى عليها ان تكون اقوى من ذلك وتظهر شجاعة و رجولة الشعب الاردني في تعاملها مع هذه الحادثه الاليمة و أود هنا ان اذكر دولة الرئيس بأن الشر سياج لاهله في بعض الاوقات الحرجه وهذا الظرف يعتبر من احلكها ويتطلب من الحكومه ان تكون حازمه وتتخذ قرارات جريئه عبر القنوات الدبلوماسيه والمتاحه في مثل هذه الحالات ولكن وكما عودتنا الحكومة وعودنا الشعب يبدو ان شيئا من هذا لن يحدث فها هو دولة الرئيس يتغنى ويقول بأن اسرائيل والتي لا تعتذر قدمت اعتذارها للحكومه وهذا مؤسف حقا فلا يجوز لا للحكومة ولا لمجلس النواب ان يسعرا ثمن غدر قاضي اردني بهذا السعر البخس وهو الاعتذار وليتذكر دولة الرئيس موقف اردوغان عندما تم الاعتداء على المواطنين الاتراك من قبل الاسرائيلين كيف تصرف وما هي ردود الفعل الاسرائيليه والدوليه وكم اصبح سعر المواطن التركي بعد تلك الحادثه امام العالم وامام من تسول له نفسه الاعتداء عليه .
اذا كان تعامل الحكومه مع قضيه قاضي مرموق وابن لقاضي مشهور بهذه الطريقة فكيف سنتوقع ان تكون ردة فعل الحكومة حيال مواطن بسيط لا حول له ولا قوة سؤال يستحق منا التوقف عنده وبنفس الوقت يملي على الحكومة ان تقوم بدورها الوطني وتكون شريرة دبلوماسيا الى حد كبير لكي لا يتمادى ذلك الجندي مرة اخرى على ابسط مواطن اردني اذا كانت الحكومة مهتمة بكرامة المواطن وحياته وامنه
انني متخوف من ان تذهب الحكومة وتأخذ عطوة عشائرية باسم ذلك الجندي من اهل الفقيد تحت حجج واهيه لا نرغب الخوض فيها متمنيا على ما يسمى بالحكومه ان تتصرف بوطنية وان تحافظ على ابنائها و تتابعهم من خلال وزارة خارجيه بشكل جديد ولباس جديد سائلا العلي القدير ان يحمي الاردن ويحمي شعبه ويبقيه متماسكا وان يرتفع سعر المواطن الاردني الى القمم انه نعم المولى ونعم النصير .



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات