اغلاق

ينوه نوهات العرب وهو بقار


روسيا الاتحاديه دوله شبه فقيرة والحكم فيها ديكتاتوري شعبها مدمن خمور وتبغ دخلها الرئيسي من عائدات البترول والغاز لا صناعات لديها يعتد بها.
بوتن رغم معرفته بوضع بلاده اختار ان يطاول الكبار وهذا اﻷمر ادى به الى مساندة انظمة مهترئه فاشله ووضع كل ثقله الدبلوماسي لدعمها وساعده على ذلك تﻻدد امريكا واوروبا مما جعله يتمادى حتى ظن ان هناك من يقيم له وزن ولكن المفاجأة التي صعقته هي انقضاض امريكا واوروبا لنحره في عقر داره أوكرانيا التي هي دوله مفتوحه ابوابها لكل من يريد ان يلعب بها مقابل الثمن فهي دولة فاسدة تحكم من مافيات يهمها المال والمال فقط.
هذا اﻷمر اذهل القياده الروسية وجعلها تتخبط فلجأت الى دعم السيسي والمالكي في حربهما ضد ما تراه موسكو ارهاب وهو امر ترى انه سيحقق لها توازن على اعتبار ان العراق ومصر حلفاء ﻷمريكا.
هذا التقدير امر من الماضي فأمريكا لا يهمها مصر ولا العراق في هذا الوقت مع تغير سياسة واشنطن الخارجيه وانعدام اي وزن وتأثير لدولتين فاشلتين حاليا شعوبهما تتضور جوعا والخوف والرعب استوطن في نفوس مواطنيها.
ان امريكا وأوروبا تريد تلقين روسيا وقيادتها درسا بأن مطاولة الكبار ثمنه صعب جدا.
على القيادة الروسية ان تعود لحجمها الطبيعي وتترك اﻷوهام والخيالات وتهتم بشؤون مواطنيها الداخليه فاﻷتحاد السوفيتي التي هي وريثته دمرته امريكا واوروبا بأيدي ابناءه مقابل الثمن.



تعليقات القراء

حسن الحسن
اولا، ممكن يوضحنا الكاتب المحترم العنوان ويميزلنا بين بقا ومعاز أو غنام
ثانيا، نعم الروس موقفهم سلبي تجاه معظم قضايانا ولكن تسطيح الامور لهذه الدرجة غير ممكن فكل واحد بلعب على قده وقدهم تاريخيا وواقعيا كبير (اكبر من قد العرب مجتمعين ومعهم ايران والباكستان ولكنهم ينجحون في تعويص قضايانا لدرجة محزنة
21-02-2014 09:49 AM
ابو مسلم
اولا مساء الخير كاتبنا الكبير الشرفات

لقد اثريتنا يا استاذنا بمعلومات عن الروس وفشلهم الذريع في السابق واللاحق ومدى جهلهم السياسي

واشكرك على العنوان الذي لم اكاد اسمعه في المدنيه المقيته
22-02-2014 12:29 AM
نائب سابق
سيدي الكاتب المحترم

قمت بوضع الاصبع على الجرح

اميركا لها يعود كل قرار ومن ليس في فلكها وراضيه عنه سيتخبط
23-02-2014 12:50 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات