اغلاق

ينعون شجرة .. فأنعى وطنا


الدكتور فايز أبو درويش ينعى شجرة ويبكيها قطعها مارق طريق (زنديق) والمجاورين لهذه الشجرة ايضا بكوها وكل من يعرفها وتظلل تحت اغصانها ضرب كفا بكف حينما علم وتوقع الدكتور ان من قطعها باعها بدريهمات قليلة ، وانا اقول انه ليس بمواطنا أردنيا ولا يستحق ان يكون ... ابدعت يا دكتور بمقالتك التي جعلتني اجلس ابكي على الأرض التي نمت فيها الشجرة ومساحتها اكبر من تلك الشجرة بكثير ! فقد اقتلعوا وطنا منا وباعوه بأثمان حتى صرنا غرباء فيه ومنا من أصبح فيه كمشردي اميركا يقف يستجدي امام مجلس النواب والشركات والوزارات .. حقوقا له اقتلعوها منه عنوة ورغما عنه ، ولم أجد من يهتم بهذا الوطن وينعاه ولم أجد له بواكي ولا نواحات وفكرت في إنني قد استطيع إحضار فريق نواحات بالأجرة من دولة عربية اشتهرت بمثل هذا النوع من الفرق .. رغم إنني اشك بعدد الحضور للمشاركة في حفل التأبين ولذلك قد احتاط للأمر وأجهز فرقة نانسي (لتعلن في حفل بهيج وتغني لنا أغنيتها الجديدة وتجلب الحضور ليس لسماع صوتها النشاز بل للفرجة على قطعة القماش التي سترتديها لانني اجزم انني ساجمع 5 مليون على اعتبار ان هناك 2 مليون تحت سن 10 سنوات سيكونون نيام ليس الا ! طبعا المناسف ستكون حاضرة للجميع ...! وستكون اغنيتها الجديدة.

اللي بايع وطنه شو بنئلوا خاين خاين اللي سارق وطنه شو بنئلوا خاين خاين اللي ناسي وطنه شو بنئلوا خاين خاين ...اللي بسمسر على ...شو بنئلو ...واللي ... ! لنحيا بسلام ....رب اجعل هذا البلد امنا.



تعليقات القراء

عصمت
سلم الله لسانك يا استاذ سامح والله اني غارقة بالهم من رأسي لاخمص قدمي وعندما اسمع عن بيع الوطن اجد مشاعري تتحرك حزنا والما لما حصل فمشاكلي الشخصية لا تنسيني هم وطني
08-02-2014 03:45 PM
متعب
- الوطن اصبح تجارة للغرباء ولا بواكي له...ومن بجيد النفاق الاجتماعي يحصل على مكاسب لم يحلم بها احد...ولكن المستقبل ينتظر من ابنائه الكثير بعد ان اصبح مكب نفايات لكل خارج عن القانون من الدول المجاوره..
08-02-2014 04:25 PM
صفوق
نحن اصبحنا بلا وطن واصبحنا لاجئين فيه فمتى ستفيق القيادة على ذلك وتنتبه لنا قبل ان يقع المحظور ونصبح مثل البلدان التي انهارت ولن تقوم ثانية الى ابد الابدين فالهدوء عندنا كالهدوء قبل العاصفة
09-02-2014 06:32 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات