اغلاق

وسادة كيري محشوة بالحندقوق وخازوق امريكي بنكهة المنسف


الحندقوق لمن لا يعرفه هو عشبة برية وليس مادة غذائية دسمة كما يقال وهو العنصر الاساسي في السمن البلدي فلولا الحندقوق الذي يجفف ويفرك حتى يصبح ناعم كالطحين ثم يوضع في صرة قماش ليطبخ مع السمن لما حصلنا على نكهة السمن البلدي المعروفة.

والحندقوق عشبة خضراء تنبت في الربيع عند حواف مجاري المياه لها رائحة شهية توضع ايضا على الدجاج واللحم عند طبخه وقديما استخدم في الوسائد اذ كان الناس يضعون ضمة الحندقوق في الوسادة للحصول على رائحة جميلة اثناء النوم.

في البيان الذي صدر بخصوص جولات كيري ( وكيري هنا وزير الخارجية الامريكي وليس جبنة كيري التي تاخذ كل تفكيري كما يقال في الدعايات) وعن اعجاب كيري بالمنسف الاردني وتعلقه به، يقابله ضيق صدر المسؤولين الاردنيين من وجوده وثقالة دم هذا العجوز الامريكي الاشقر بعظام فكه السفلية التي تشبه ( جيبة الحرامي) في بروزها وفمه الافكم بدون شفاه وجولاته وصولاته ورغم دبلوماسيته المفرطة التي تدرب عليها خلال سنوات حياته الا ان الاردنيين يجدونه ثقيل دم بمعنى اخر ( زنخ) .

وهم يتقلبون ( الساسة الاردنيين) على نار القلق من نوع الخازوق الذي يعده لهم كيري مع الاسرائيليين اوالفلسطينيين فالساسة الامريكان والاوروبيين على العموم اذا تحدثوا كثيرا عن الطعام والطقس والاشياء اليومية التافهة وقضوا الوقت في جولات وحوارات اعلم ان الخازوق بات جاهزا.  
فكل ما صدر عنه الى الان تصريحات لا تتجاوز اعجابه بالشاورما النابلسية والترتيب المبتكر لطبخة المقلوبة وكانها كعكة عيد ميلاد من الارز والدجاج لا ينقصها غير شمعة والمنسف الاردني الذي اصر على تناوله بطيب خاطر رغم التلبك المعوي والامساك وقضاء اوقات اطول وهو يشد وينتع بالحمام اكثر من وجوده حول طاولة المفاوضات.

في نهاية الامر سيعود كيري الى البيت الابيض ليطلع اوباما على اخر المستجدات مع طلب اجازة للذهاب الى احد المنتجعات الكفيلة باعادة التوازن الى امعائه ليجلس على حافة بركة يراقب اخبار الشرق الاوسط الذي سيكون اكثر انقساما بعد مغادرته مبتسما يحمل كاسا من النبيذ يشربه نخب سعة حيلته ودهائه ضاحكا بصوت يشبه النباح مثل كل كلب عمل وزيرا للخارجية الامريكية سعيد برضى سيدته اسرائيل عنه.



تعليقات القراء

طبوش
مقال ثري بالكلمات والمصطلحات الدارجه ، بسيط وعفوي ، والأهم واقعي.
22-01-2014 12:49 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات