اغلاق

الشيخ اللي صلى الاستسقاء مطلوب حيا او ميتا !!


بداية نحمد الله على نعمة المطر وعلى نعمة الثلج ونسأل الله العلي القدير ان يديم هذا الخير علينا حتى نفوت الفرصة على اولئك المسؤولين والذين يتسببون في قطع المياه وعدم ايصالها للعديد من المناطق وخصوصا في فصل الصيف وانني هنا اتقدم بالشكر الجزيل لذلك الشيخ الورع والذي صلى صلاة الاستسقاء بنية صافية وبقلب ابيض ففتحت له ابواب السماء وكانت نتيجة ذلك هذا الخير الدي نعيشه الان على الرغم من ان البعض وعلى سبيل الطرفة يطالبون بالقاء القبض على ذلك الشيخ حيا او ميتا لانه قد تسبب في تعطيل برامجهم الخاصة نتيجة لتراكم الثلوج واعتقد هنا ايضا ان من يحق له ان يعتب على ذلك الشيخ الجليل هو جهاز امانة عمان الكبرى والذي تفاجأ بحجم الثلج المتساقط لذلك نحن لا نستطيع ان نلقي اللوم على اجهزة امانة عمان وشركة الكهرباء بان شيخنا الجليل اخفى عنهم الشق المتعلق بكمية الثلج المتساقط فها نحن نشاهد معظم الطرق مغلقة والعديد من المناطق نامت بدون كهرباء ونتمنى هنا على اجهزة الدولة كما تمنينا سابقا مرات ومرات ان يكونوا مستعدين لأسوأ السيناريوهات المحتملة وان لا يعتمدوا على تقارير الارصاد الجوية فحسب فحقيقة الموضوع فعلا ابسط مما تصوره اجهزة الدولة ولا يحتاج الى امكانيات ضخمة وكما يسوق اولئك المسؤولون ولكنه يحتاج فقط الى ادارة وتنظيم وتواصل مع ابناء الوطن وخصوصا تلك الفئات التي تمتلك المعدات القادرة على التعامل مع مثل هده الحالة الجوية بالاضافة لفرق المتطوعين والذين يتمتعون بالنخوة وبحب هذا النوع من المغامرات ولا اعتقد ايضا ان مواطنا سيبخل على اهله ودولته في تقديم يد العون لهم اما سياسة الانغلاق والاعتماد على الذات الحكومية فقط فلا اعتقد انها باتت ناجحة لانها قد جربت في مواقف عديدة وفشلت في معظم الاوقات لولا فزعة القوات المسلحة والاجهزة الامنية الاخرى وعلى رأسهم جهاز الدفاع المدني.

اننا ما زلنا نلدغ في كل مرة من نفس الجحر واصبحنا متخصصين في ايجاد المبررات الغير مقنعة وكل ذلك على حساب الوطن والمواطن , انظروا الى تلك الدول والتي يستمر فيها الثلج لاشهر متواصلة وبكميات مضاعفة وتكاد لا تشرق فيها الشمس لاشهر طويلة الا انهم يمارسون حياتهم كالمعتاد بفعل الادارة الحكومية الناجحة والتنظيم الجيد في التعامل مع الازمات وهنا اوجه رسالة الى مركز ادارة الازمات والذي كلف الدولة ما يزيد عن مائة مليون دينار اردني , ما دوره في مثل هدا النوع من الازمات ؟؟؟ هل يقف متفرجا ؟؟ ام يقدم خبراته وتوصياته ويدير الازمة ؟؟ ان الاجهزة الحكومية ما زالت معطلة بنسبة تتجاوز الحد المسموح به وهذا ينعكس بالتأكيد سلبا على حياة المواطن.

نتمنى اعادة تنظيم الدولة بشكل يخدم الوطن والمواطن لاننا شعب ما زلنا نعفو ونصفح ونسامح عن تقصير الحكومة اتجاه المواطنين على الرغم من اننا نحن كشعب من يدفع الضرائب ويتحمل ايضا ضريبة فشل الحكومة وتقصيرها في القيام بواجباتها سائلا العلي القدير ان يحمي الاردن ويحمي الشعب ويرزقنا الخير كل الخير انه نعم المولى ونعم النصير.



تعليقات القراء

يا ريت نعرف مين هو الشيخ
انا بقول يا ريت نعرف مين هو الشيخ اللي صلى صلاة استسقاء ..ونشد جاههة من كل ابناء المملكه ونرح على داره ..نترجاه نبوس ايديه نتبرك فيه ..ونطلب مه انه يدعي دعوة صافية مخلصة ان ربنا يخلصنا من كل الفاسدين بالبلد .. هو يدعي واحنا نقول امين .. بلكي ربنا استجابله بحسن نيته ..وصفاء سريرته .. وصار وضعنا احسن ..قولوا امين
15-12-2013 01:12 AM
نور سلام
منذ قيام دولة اسرائيل ، اي منذ 64 عاما ، وشيوخنا في المساجد يدعون وهم يبكون بكاء حارا ويقولون في الدعاء : اللهم امحق دولة اليهود ، اللهم ازلهم من الوجود ، اللهم اقطع نسلهم ، اللهم احرقهم ، اللهم لا تبقي منهم احدا. النتيجة أن دولة اليهود اخذت كل فلسطين وسيناء والجولان ، وأصبحت أقوى من كل الدول العربية مجتمعة ، السؤال هو : لماذا ندعو ولا يستجاب لنا؟
15-12-2013 04:05 PM
جمال
كلامكجميل وموضوعي ونحن بحاجه لمثل هذا النوع من النقد البناء بطرح افكار لا بكيل التهامات من الذين يريدون ان يفصلو كل شيء على مقاسهم
فعلا يجب ان تكون مراجعه لكيفية ادارة الازمات فاي فشل في في اي مكان في الدنيا مرده في الغالب الفشل الاداري

لكن يجب ان لا يعمينا ذلك عن ان نوجه التحيه لابناءنا الذين سهروا وتحملو البرد والتعب من اجل مساعدة ابناء وطنهم وكلنا رايناهم وم يؤدون واجبهم في هذه الظروف الصعبه فلهم كل التقدير
16-12-2013 03:19 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات