اغلاق

أمن وتربية وعنجهية !!


كثيرة هي التشنجات التي تصيب الوطن ،وكثيرة هي المفارقات التي تحدث ، بل وكثيرا أكثر تلك العجائب التي تحدث في بلادي جراء أزمات اقتصادية واجتماعية وسياسية وترهل وقبضة الفساد المحكمة في الأردن وتبدل معايير وقيم المجتمع .

ما جرى في الوطن في اليومين الماضيين يشير إلى استمرار الضعف والترهل وغياب ": الهيبة " ، وكشف الستار عن ادعاءات المثالية والحرص والنقاء ، وإذا أردنا تناول بعض منها ،فإننا نتناول هنا ما صرح به أولا احد النواب الذي يعرف ب "نائب الكلاشنكوف "، يطلق النار على زميله أمام الناس وفي دار النواب دون اعتبار لمهنته ودوره ودون اعتبار للنظام والدولة ككل ،ويجري فصله وتوقيفه ضمن فزعة " استعراضية " ، ومن ثم يعلن في تحد للنظام ولكل قيم المجتمع " السابقة "وأقول السابقة لأن قيم المجتمع تبدلت ، فالحرامي يسمى بالشاطر ، والفاسد يسمى بالحوت ، والبلطجي وصاحب الأسبقيات تحول إما إلى عضو مجلس نواب وإما عضو ورئيس مجلس بلدي ،والصادق الأمين بات مسكينا ضعيفا ،ورجل الدين درويشا ...وفي ظل هذه المعادلة ، أي في ظل وجود 100 نائبا من أصحاب الأسبقيات ،فليس غريبا ما جرى من مشاجرات ومصادمات وحمل وسلاح وتهديد ومن ثم إطلاق نار...ومن ثم سيحكم عليه بأقل من عام حتى يتاح له العودة إلى المجلس من جديد بعد فصله .فالمجلس بات "وكر فساد "بالنسبة للبعض يدخل ويخرج منه حيثما وكيفما شاء طالما أن ما يتطلبه الدخول للمجلس بضعة دنانير وبعض البلطجية !!!

أثيرت مؤخرا قضية نقل عدد من مدراء مدارس منطقة عمان الأولى قيل أنها كيدية تمت بإيعاز وترصد ، رفض بعض المدراء المستهدفين قرار النقل ، ورفض الطلبة وأولياء الأمور هذا القرار ، فخرجوا إلى الشارع والساحات منددين بالقرار ومطالبين بإلغائه ، أصيب من أصيب ، واعتقل من اعتقل ، وسارت المسيرات باتجاه الوزير المعني باعتباره" سيد الموقف "الذي سيحول دون مضاعفات الاعتداء على الطلبة واعتقالهم ، لكن هذا السيد فضل الاحتجاب ورفض قبول أولياء الطلبة رغم أنهم امضوا ساعات يناشدونه الخروج كما فعل مع معلمي معان الذين رفض مقابلتهم لتصويب التنقلات الخارجية وعرض مطالبهم ،ولكن وبعد مسيرة إلى البرلمان ومشاركة احد النواب عادوا إلى الوزير الذي استقبلهم كرها ،وليتهم لم يعودوا ، فقد ابلغهم الوزير وبشكل صعق الحضور وبلغة غير مضيافة أكد انه لن يلغي القرار ،بل واقسم عليهم حين قال :

عليّ الحرام ما بلغي القرار !!!!!!!!

وزارة التربية تعمل ومنذ أكثر من 3 اعوام على توفير" البيئة المدرسية الأمنه " ضمن مشروع تربوي كبير تشرف عليه منظمات دولية ويرعاه مقربون ، وكانت التظاهرات الطلابية تحديا لهذا المشروع ، لكن وكما يبدو أن مثل تلك المشاريع " المثالية " ليست أكثر من ذر للرماد وفرصة تكسب لمن يديرها ويعمل ضمن مشروعها ،وان كل ما يشاع ويقال حول حرص الوزارة والدولة على توفير تلك البيئة ليس أكثر من اكذوبه كغيرها من عشرات الأكاذيب التي ترعاها الدولة وتنظر لها في مؤسساتنا حيال حقوق الطفل والطالب والمدارس الأمنه وغيرها ، فقد توقعت كغيري أن يتحرك أولئك القائمون على المشروع الريادي والإنساني نحو ماجرى في مدارس عمان من اعتداء وضرب أطفال من قبل رجال ألأمن في نزال حين تظاهروا احتجاجا على نقل مديرهم إلى مدرسة أخرى ،وكذلك للحد من تأثيراته على صغار الطلبة في المدارس الأخرى الذين شعروا أنهم سيفقدون أبا برحيل مديرهم ،وبالتالي لابد لأصحاب الضمائر " الاستعراضية " ان يتحركوا لوقف القرار خشية تأثيره السلبي على الطلبة وخاصة مع بدء العام الدراسي ،لكن كل هذا لم يحدث طالما أن الوزير قد اقسم بالحرام على تنفيذ القرار !!ولطالما أنتلك المشاريع المثالية ليست إلا ماكياج يخفي بشاعة العقول التي تدير مؤسساتنا .

مسألة أخرى مرتبطة بسلوك نظامنا الأمني ، كيف يعقل اعتقال إعلاميين أردنيين قاموا بنشر فيديو يفضح ممارسات أمير في دولة عربية مع راقصة يهودية ، فإن كان النظام هنا حريص على وقف نشر هذا الفيديو تحت بند رفض تعكير العلاقة مع دولة كانت ولازالت معادية لبلدنا وشعبنا ،فكان من الأجدى من الأمير نفسه حفظ اسمه وتاريخه وإخفاء ارتباطاته ،لكنه المال الذي يسيّر سياساتنا ويسلك بنا مسالك الظلم والظلام والقهر وكبت حريات الناس واعتقالهم ...



تعليقات القراء

خالد طوالبه
لكنه المال الذي يسيّر سياساتنا ويسلك بنا مسالك الظلم والظلام والقهر وكبت حريات الناس واعتقالهم ...
18-09-2013 09:57 AM
اشرف الخلايله
لانه اكاديمي الوزير يصلح للتعليم والادارة ولا يصلح ان يكون تربويا حسب ما يصر عهنه من تصريحات مواقف ,ويقال انه تاجر من الدرجخ الأولى
18-09-2013 10:03 AM
صالح الخوالده
بالله عليكو في وزير بقول للأهالي ..
علي الحرام ..
هل يستحق الغاء قرار النقل كل هذه الفوضى المثارة في المدارس ؟فعلا لايوجد قيادات تربوية قادرة على استيعاب الازمه
18-09-2013 10:12 AM
غالب الضمور
الوزير يحرم على نفسه ماذا ّ؟زوجته رحمها لله متوفيه منذ 8 اعوام ..والرجل ورط نفسه بقرار مدير تربية ، يعني لو واجه ضغط اقوى سيتراجع ،فكيف سيكون موقفه بعد هالطلاق المحرم
18-09-2013 01:57 PM
00000
حسب علمي ان مدير التربيه بحب الشهره من خلال خلق ازمات
19-09-2013 12:46 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات