اغلاق

الضربة العسكرية على سوريا وخياراتها


هل هناك ضربة جوية عسكرية غربية أمريكية قوية على سوريا وعلى نقاط ناعمة مثل الرادارات ونقاط المراقبة والقصور الرئاسية , وضربات أخرى بالطائرات لأماكن تخزين الصورايخ والمطارات وحظائر الدبابات لإضعاف الجيش وتحييد سلاح الطيران وإضعاف النظام في الصراع الحاصل في سوريا وتعديل ميزان القوى وتأمين مناطق عازلة تحت سلطة المعارضة تشكل نقطة إنطلاق لإجتياح من الجنوب والشمال بقوات المعارضة؟

لجنة المفتشين الدوليين سوف تغادر دمشق السبت 31/8/2013 حاملة معها نتائج التحقيق الذي سيعرض على مجلس الأمن وهناك تعزيزات أمريكية وفرنسية بحرية وطائرات بريطانية في قاعدتها على جزيرة قبرص وعلى حالة تأهب وبريطانيا بمجلس عمومها رفضت المشاركة على نفس الحيثيات الموجوده بعدم وجود قرار وغطاء دولي وعدم نشر نتائج التحقيق الدولي والحكومة البريطانية لاتزال متمسكة بالأمل الموجود لدى فرنسا التي أعلنت عن دعمها الكامل لخطوات الولايات المتحده القادمة في الضربة العسكرية وفي المقابل روسيا تعزز وجودها البحري في سوريا .

هناك أسئلة مهمة تحتاج إلى إجابة ,ماهو موقف أمريكا والغرب إن كانت نتائج التحقيق في صالح دمشق ,ماذا سيحدث وماذا هم فاعلون ؟ أو كانت تدينها تحت أي إتهام وتم إبطال أي قرار لمجلس الامن يدين دمشق أويعاقبها بالفيتو الروسي و الصيني إلى أي مدى ستصل الأزمة,أمريكا أعلنت في بداية الأزمة بأن إستخدام الأسلحة الكيماوية من قبل دمشق خط أحمر وأمريكا في محاولة منها إلى اتهام دمشق استبقت نتائج التحقيق وكيري وزير الخارجية الأمريكي اتهم دمشق مسبقاً بطمس الأدلة على استخدام السلاح الكيماوي ضد المدنيين وهي هنا تعتمد ظاهراً على أن دمشق هي من تملك الأسلحة وتملك مفاتيح وأسرار تشغيلها وإطلاقها ووجود أدلة إستخباراتيه ومن المؤكد أنها إسرائيلية لدى الولايات المتحدة تدين سوريا التي رفضت هذه الإتهامات وقامت بتفنيدها ببيان صدر عن وزارة الخارجية والمغتربين السورية .

الأزمة السورية تعيش مأزقها الكبير ونية الضربة العسكرية معقوده ,ماذا عن الرد السوري العسكري واستخدام أسلحتها الاستراتيجية ضد اسرائيل ومن يساند مهاجمتها وما موقف روسيا وهي ليست الاتحاد السوفييتي هل سيكون كما في العراق وليبيا وموقف الصين وايران وحزب الله في حال حدوث الضربة؟؟

الساعات القادمة تحمل الكثير وأمريكا تقول لن ننتظر نتائج التحقيق الدولي حول حادثة إستخدام السلاح الكيماوي لأنها لاتدين أحد حتى لو ثبت إستخدام السلاح ,الضربات المحدودة أو الشاملة وإن حدثت ,هل نحن أمام ضربات جوية على غرار كوسوفو التي حدثت وبرغم معارضة روسيا والصين لأي قرار اممي ضد صربيا حيث تم مهاجمة الصرب بقوة جوية ضاربة أنهت الازمة, أم نحن أمام خيار عسكري بإمتياز على السيناريو الليبي وبحظر جوي وبقرار أممي ودعم المعارضة بالأسلحة والقيادة, أم أمام خيار لا يأبه بالقرار الأممي ويقوم على التحالفات على سيناريو العراق وضربات جوية ثم إجتياح من الشمال و الجنوب أم على سيناريو جديد هو تعقيد الأزمة لإخضاع النظام وإجباره على الذهاب إلى جنيف 2 بشروط امريكية وهي شروط إئتلاف المعارضة.



تعليقات القراء

الله محيي الجيش الحر
الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر

الله محيي الجيش الحر





31-08-2013 12:55 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات