اغلاق

السيسي شارون العرب بتفوق


لقد شاهد العالم بالأمس مجازر السيسي في مصر عندما هاجم الجيش المصري وامن البلطجيه ميادين رابعة العدويه والنهضة وبور سعيد والأسكندريه والفيوم وغيرها من مدن مصر, وأطلقوا نيران أسلحتهم وقنابلهم على المدنيين العزل من النساء والأطفال والشيوخ والشباب ليسقطوا شهداء بالآلاف, حيث تم تحديد عدد الشهداء الذين سقطوا من قبل هيئات دوليه وفرق الإسعاف والأطباء العاملين في المستشفيات ب2600 شهيد وأكثر من 10 آلاف جريح واعتقال الآلاف من أبناء وبنات مصر من قبل قوات المجرم السيسي, واستطيع أن أقول وبكل صراحة أن السيسي هو شارون العرب وبامتياز لا بل أن شارون أكثر منه أخلاقا وإنسانيه لأن شارون لم يقتل شعبه وإنما قتل من شعب آخر فهو متقدم على السيسي مكانه في الأنسانيه .

لن يغفر الشعب المصري ولا الشعب العربي ولا الشعوب الأسلاميه لمن شارك في مجازر مصر بالأمس ولن نغفر لكل من دعم هذا الانقلاب بالمال والكلام والفعل وسيأتي يوم المحاسبة في الدنيا قبل الآخرة, ألا يعلم أصحاب العباءة أن أيامهم قد اقتربت وان حكمهم في بداية النهاية وان الشعوب العربية سوف تتحالف مع الشيطان في سبيل إنهاء هذا الحكم الظالم والمستبد والذي لا يعرف معنى حرية الرأي والديمقراطية.

وان انهيار مصر بسبب العملاء المختلفين من عملاء السي أي إيه إلى عملاء الموساد إلى عملاء الرويبضه الذين لا يقرؤون ولا يكتبون, ولا يعرفون في هذه الدنيا سوى الملذات وحب النساء وشرب الخمر, سوف يسارع في وصول الحرية إلى بلادهم التي حكموها رغما عن شعوبهم ودون التشاور معهم وإنما بدعم الاستعمار القديم والجديد ليكونوا رعاة لآبار النفط يدفعون ثمن السلاح الذي يقتل فيه أبناء العرب والمسلمين هؤلاء الشرذمة التي ننتظر يوم محاسبتهم وان الصبح لقريب .

ماذا ارتكب هؤلاء الأطفال والفتيات المحجبات والنساء الفاضلات حتى يتم رميهم بالرصاص الحي أليسوا بشرا ولهم الحق في إبداء الرأي والمطالبة بالشرعية التي مضى من أعمارهم سنين طويلة حتى وصلوا إليها, ثم يأتي السيسي ويسرقها منهم وبمساعده فلول مبارك من جبهة خراب مصر وحزب الوفد الذي أساء لتاريخ سعد زغلول’ وهل سيقبل لو كان حيا ما فعله أتباع حزبه في مصر سحقا لهذه الأحزاب ولهذه الجبهات إن كانت هذه أهدافها وهذه برامجها .

للأسف الشديد ووفقا للتقارير الأخباريه فأن إسرائيل قامت بشحن الأسلحة إلى مطار القاهرة, بعد ارتكاب هذه المجازر لتعزيز موقف خائن الشعب المصري السيسي وزمرته القاتلة . أن من تابع الأحداث المؤلمة في مصر بالأمس لا يستطيع أن يحبس دموعه وهو يرى الأطفال وقد اخترق الرصاص أجسادهم البريئة وهو يرى بنات مصر وقد فارقن الحياة بلباس شرعي يحبه الله ورسوله لقد شاهدت الشهيدة أسماء محمد البلتاجي وهي تلبس لباس الإسلام الذي أراده الله تقتل مع زوجها رحمهم الله برصاص القناصة والمجرمين من جيش وامن مصر.

لن نأسف بعد اليوم على جيش مصر ولو حدث في المستقبل أي مواجهه عسكريه بين مصر وبين أي جيش في العالم ستكون مشاعرنا مع الجيش الآخر لان في ذلك الجيش من يخاف الله أما في جيش مصر في جيش يسمع الأوامر ولا يناقشها تماما مثل أي أداه يستخدمها صاحبها, هل مثل هذا الجيش سيكون في المستقبل له أي دور في حماية البلاد والعباد لا والله لا خير في جيش يقتل أهله وإخوانه تنفيذا للأوامر’ وخاصة إذا علمنا أن السيسي هو قائد هذا الجيش ومعه كافه الرتب الأخرى من الجيش والأمن إنهم تخرجوا من مدرسه مبارك.

مدرسه الذل والخنوع والأهانه والتآمر وخدمه الأعداء لا بارك الله في مثل هذه الجيوش وفي هذا المقال أتوجه بكل الشكر والاعتزاز بالجيش الأردني الذي لن يقبل أن يكون في دور جيش مصر أو جيش السيسي وفي أي حال من الأحوال .

لقد غرقت مصر وهذا البراد عي يستقيل من منصبه وأن العميل عمرو موسى لم نسمع له حس ولا خبر, وأما حمدين صباحي لا أسعده الله بخير فهو يفتخر بانجازات الجيش المصري لقد قلت في السابق أن هذا الجيش بطلا في أفلام( ناديه الجندي وعادل إمام )فقط وأن تاريخه لا يوجد له موقف يجعلنا نقول انه جيش مميز أو له مواقفه نبيلة على الإطلاق, واكرر ما قلت سابقا أن الجيش والأمن والإعلام والقضاء في مصر هو إنتاج وصناعه حسني مبارك مده 30عاما, فماذا تنتظر من هؤلاء إلا ما رأينا لقد تم خلع مبارك لكن فلوله بقيت في كل أجهزه ومؤسسات الدولة وخرج من الباب ليعود من الشباك .

رحم الله شهداء المجازر في مصر وأسكنهم فسيح جنانه ونسال الله العلي القدير أن يجعل دماءهم لعنه على السيسي ورئيس وزراءه ووزير داخليته محمد إبراهيم وعلى جبهة إنقاذ أو خراب مصر وعلى كل الأحزاب التي وقفت مع الانقلاب وعلى كل من ساهم في هذا الانقلاب ودفع له المال انه نعم المولي ونعم النصير .



تعليقات القراء

مهدي
انا اؤيد الكاتب فعلا ان شارون اكثر اخلاقا من السيس على الاقل شارون لم يحرق جثث الشهداء بذلك يكون السيس اكبر مجرم في التاريخ
16-08-2013 07:39 PM
ابو صلاح
شكر لصاحب المقال الربابعه ان هذه المجازر تتم برعايه من رقصو بالسيف مع جورج بوش عندما قتل اكثر من 3ملايين مسلم
16-08-2013 07:41 PM
سامر
اللههم اجعل دماء من سالت دماءهم في رابعه العدويه والنهضه لعنه في دماء عمر موسى والسيسي وكل من هو في جركه تمرد وجبهه الانقاذ وكل من ايد الانقلاب قولا وفعلا
16-08-2013 07:43 PM
ابو علي
والله ان الجيش الاسرائيلي اكثر اخلاقا من الجيش لمصري ومن الشرطه المصريه
16-08-2013 07:44 PM
حسينات
نعم السيسي وطغمة الفساد في مصر هم من يغامرون بتدمير مصر . واعتقد أن انجرار انصار الشرعية إلى حرب خاسرة لمصر وليس لاهل الفساد هو خطأ استراتيجي نريد منهم مبادرة ابداعية تضعهم في عيون المصريين والعرب والعالم- فخطوة كهذه ليست هزيمة بل انتصار أكبر من اي عودة للشرعية على انقاض فقراء مصر. بس الكاتب المحترم لم يقدر شارون بالنسبة لبلده فهو بطل مغوار وان تشبيه السيسي به تشريف للسيسي لا يستحقه
17-08-2013 10:53 AM
اصلي اردني وافتخر
الى كل اردني شريف وشريفة



يجب ان نقوم بمقاطعة كل شي يخص الاخوان المسلمين من محلات تجارية ومعاملات شخصية مع جماعة الخون(الاخوان المسلمين)وامريكا واسرائيل ردا على تصريحات زكي على موقف الحكومة الاردنية.



شكله مش عارف ونسيه من هول الضربة اللي اكلوها على روسم في في مصروبده ناس هيذكره وشكل الضربه جته على مخه افقدته وعيه هو وجماعته المنافقين باسم الدين (استحي على نفسك وارجع بلدك وحارب فيها وانشر عقائدكم المتطرفه حتى توسعوا ...........)



الحمد لله انكم ........على روؤسكم في الاردن.



لقد اصبح شبح السيسي يلاحقم في مصر ومن هول الصدمة عليكم اصبحتم تتخبطون بالكلام وردود هفعالكم العمياء والجاهله.



ان جيش مصر الكنانه واشراف مصر سوف يعلموكم درس لن تنسوه على مر العصور



وخير الكلام ما قل ودل



18-08-2013 08:49 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات