اغلاق

لماذا الطفيلة مهمشة استثماريا


ان المشروعات الاستثمارية التي أقيمت في الاردن لم تطل محافظة الطفيلة ، بل ان المستثمرين لم يوجهوا لاقامة مشاريعهم في كافة محافظات المملكة ، من باب توزيع الثروات بشكل عادل. ومحافظة الطفيلة التي تزخر بالثروات الطبيعية والمعدنية لم تحظ بالاهتمام اللازم من قبل الحكومات المتعاقبة .

لاشك ان اقامة المدينة الصناعية في المحافظة يتطلب انشاء بنية تحتية كاملة حتى تستقطب المستثمرين اليها بعد ان يتم ترويج المحافظة استثماريا وخاصة ان محافظة الطفيلة فيها الفوسفات والنحاس في منطقة ضانا وتقدر كمياته ب 45 مليون طن ، بالاضافة الى الصخر الزيتي والحجر الجيري والجبس والمنغنيز والاحجار الكريمة والمياه المعدنية ، واستثمار الطاقة الشمسية والرياح القوية .

الطفيلة بحاجة الى انشاء السدود لمواجهة مشكلة نقص المياه . كذلك وضعها على خريطة السياحة الاردنية لما تتمتع به من ميزات جغرافية وسياحية متنوعة . بالاضافة لحاجتها الى جلب الاستثمارات في المجالات التعدينية والثروات الطبيعية. وابناء الطفيلة بحاجة الى المساعدة في تخفيض نسبة البطالة وايجاد فرص العمل. ولمحاربة الفقر والبطالة ، فانها تحتاج لمشروعات تنموية وصحية وتعليمية للنهوض بالواقع التنموي والخدمي في الطفيلة ، بالاضافة الى ان ضعف للقوة الشرائية لدى المواطنين بسبب تدني الدخول وتراكم الديون وكثرة الضرائب الحكومية.

ومن المعروف ان محافظة الطفيلة تزخر بالمواقع الأثرية والسياحة الدينية والسياحة البيئية كمحمية ضانا الطبيعية وحمامات عفرا والبربيطة المعدنية ، كذلك قلعة الطفيلة وقلعة السلع وقصور التنور واللعبان ومقام الصحابي الحارث بن عمير الأزدي وفروه بن عمرو الجذامي, وضريح الصحابي كعب بن عمير الغفاري وضريح الصحابي جابر الانصاري.

أما آن الوقت لدى الحكومات الاردنية المتعاقبة ان تتوجه بمشاريعها الى محافظة الطفيلة وتشجيع الاستثمار وتوجيهه لهذه المحافظة التي طال انتظارها .



تعليقات القراء

محمد ابراهيم ابو ابراهيم
ببساطة كم راسمالي من الطفيلة بالاردن لم لا يبادرون؟.
21-07-2013 04:33 AM
samir
يا أخي حتى تنتعش الطفيله فالأولى ان يقوم بذلك أبناءها..فكل من يتعلم منهم ويرى بصيص نور و ثقافه يهجرها الى عمان و يرى نفسه كثير عليها.....لا تلوموا الا انفسكم..يا طفايله
21-07-2013 05:38 AM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات