اغلاق

الفساد مرئي بالصوت والصورة .. يا للعار


الفساد هذا العملاق الأكبر والذي يعشش بين ظهرانينا حتى لا نكاد نلتفت إلى أي جهة من حولنا إلا ونراه أو نشعر به ونحسه ... وقد نكون نمارسه ونحن لا ندري .. فنظن أنفسنا ملائكة ولكن بداخلنا شياطين ..!
الفساد ليس له وطنا وليس له جنسية وليس له مكانا يعيش ويترعرع فيه فهو يتواجد وينمو ويتلون كالحرباء أينما وجد مكانا خصبا قد يكون له شأنا فيه فتراه في الأماكن الضعيفة التي لا يوجد فيها مكانا للإيمان ولا الفضيلة ولا القيم ولا الأخلاق .. تجده أينما انعدمت كل هذه المروءآت..!
في مجتمعنا تجد الفساد في كل مكان وتشعر به ولكنك تمر عنه وتبتعد في ادعاء زائف انه لا يعنيك ... ! وهذا التصرف هو فساد لأنك بتصرفك هذا ساعدت فاسدا على التغول في فساده فكنت انت سببا في تمادية والإضرار بالناس وهذه قمة الفساد ،.. ان تسكت عن فسادا اغمضت عينك عنه . سيلحق الأذى بالوطن والآخرين .. ! يا للعار
الفساد عندنا يختلف عن الآخرين فعندهم لا تستطيع أن تراه
أما نحن فالفساد عندنا مرئي مرئي وهو بالصوت والصورة .. ويقولون لك هل معك دليل .. فيمارسون الفساد في وضح النهار ..
رب اجعل هذا البلد آمنا



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات