اغلاق

سكان الطابق السفلي يا دولة الرئيس .. !!


تناغمية المجتمع ورهافة الإحساس بهموم الشعب القابع في الطابق السفلي، ووضع الحلول الملائمة لمعضلاته، معادلة اجتماعية ليست معقدة لكنها دقيقة وتحتاج إلى شيء من الذكاء، وتستطيع الحكومات أن تلعب فيها دوراً رئيساً، عبر حزمة من البرامج والأدوات، ويأتي دور وزارة التنمية الاجتماعية والأجهزة التابعة لها كأحد أهم اللاعبين الأساسيين في إخراج المعادلة بتوازن وتناغم إذا استطاعت الوزارة أن تحدد أولوياتها، وتستوعب كافة القاطنين على بلاط الطابق السفلي..!!

من القضايا التي تُغفل وزارة التنمية الاجتماعية الاهتمام بها، التشرد، وليس له مفهوم محدد بذاته، فقد أصبح المتشردون يعيشون في زوايا كثيرة من المجتمع، ولحياتهم أسلوب مختلف عن الأسوياء الطبيعيين، قد تمر فكرة من هنا أو فكرة من هناك تدفع بالاتجاه من طبقة إلى طبقة، ومن طابق إلى آخر، قد يكون التحول انحداراً أو صعوداً، وفي كلا الحالين، يستدعي الأمر قدرة فائقة على التمييز بين دوافع الصعود ومبررات السقوط، هل ثمة لدى وزارة التنمية الاجتماعية رهافة حس تمكّنها من فهم الدوافع والمبررات..؟!

قد لا يكون مهماً أن تُفهم الدوافع، فالصاعدون لا يحتاجون إلى الوزارة، وإن كان فهم دوافعهم يغني كثيراً في تسويغ حالة السقوط التي ألمّت بالبعض، ويفتح أفقاً في النفق المظلم المؤدي إلى الطابق السفلي..!!

عزيزتي وزارة التنمية الاجتماعية، أنتِ أهم جهاز في الدولة، وأهم وزارة في الحكومة، والوحيدة التي يجب أن لا تتعرض لفك أو تركيب من النوع الذي عرفناه في حكومات كثيرة وطال وزارات طارئة بأسماء طارئة ووزراء طارئين..!! لن نفهم معنى التواؤم المجتمعي والتناغم المجتمعي ما لم تقم وزارة التنمية بدورها الأساس، ولو سألتموني عن هذا الدور فلن أجيب تفصيلاً ولا إجمالاً، وكل ما أستطيع قوله أن العلاقة الاجتماعية الصحيحة والمبنية على أسس واضحة ومتينة هي وحدها القادرة على صنع التنمية الاجتماعية، فهل ثمة علاقة بين الوزارة وسكان الطابق السفلي مبنية على هذا الأساس..!!؟

عزيزي رئيس الوزراء، أهم وزارة في حكومتك هي التنمية الاجتماعية، واهتمامك بها يجب أن يسبق اهتمامك بوزارة الداخلية بدرجات كثيرة، لسبب بسيط أن التنمية الاجتماعية هي المعبر والممر الوحيد لأمننا الداخلي، وما لم يكن لدينا تنمية اجتماعية حقيقية توقف حالة التشرد فلن نتمتع بأمن داخلي ولا بسلام اجتماعي..وسنظل نشهد تغيرات طارئة للحكومات ورحيل سريع لبعضها.. والسبب سكان الطابق السفلي.. إنهم بانتظارك دولة الرئيس دون أن تعرفهم..!!

subaihi_99@yahoo.com



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات