اغلاق

لا .. أمـــل ..


الم يشعروا نوابنا بالخجل ... ألا يعلمون أنهم لأكثر من شهرين قد أصابوا البلد بالشلل ... وأن خطاباتهم وأفعالهم قد سببت لنا الأرق والعلِل ... وأنهم أصبحوا لنا مصدر ملل ... فهل ننتظر أن يخرج لنا عطراً ... من الفسيخ والبصل ... أو أن نشعل النار في البلل ... فإذا هذا حصل ... حينها فقط سيشعر نوابنا بالخجل ... ولكن لا أمل ... ؟؟


هرمناااااا ... ونحن نسمع نفس الكلمات ... نفس الخطاب والشعارات ... نفس النبرة ونفس الأصوات ... فلا جديد يذكر ... ولكن القديم يعاد ... من يستمع إلى هذه الخِطابات ... يشعر انه انتهى زمن الأزمات ... زمن الفساد والشِللية والمحسوبيات ... زمن الشخصنة وإهدار الثروات ... قل جاء الحق ... وزهق الباطل ... !! 


من يسمع هذا الكلام .. يشعر أنه في عالم الأحلام .. ولا يريد أن يستيقظ من هذا المنام .. لأنه يشعر بالاطمئنان .. نواب الآمة .. حققوا لنا كل الأحلام .. وأنه لن يكون كلام بكلام .. وعالم من الخيال والأوهام .. فهل تغير هذا الكلام .. عن قبل سبعون من الأعوام .. فهذا الشعب يا أصحاب السعادة .. شعب مثقف ولسنا عَوام .. أو نيام .. ولكن للأسف للخلف در .. ومكانك سر ... فلا يوجد بكل ما قلتم شيئناً يَسُر ...؟؟!! 


أثرت أن أشاهد وأسمع وبتمعن .. لكل كلمات النواب .. لعلي أجد سبب واحد من الأسباب .. يبرر لي أنه فعلاً هناك مجلس نواب .. لكنني وبكل أسف عرفت الآن الجواب ..؟؟ 



تعليقات القراء

خالد الدهون
لا امل ولن يكون هؤلاء هم نواب امتنا للاسف الشديد والله يسترنا
20-04-2013 02:02 PM
انس مخامره
والله اخي الكريم فعلا لاجديد يذكر
بارك الله فيك وبقلمك الحر
20-04-2013 02:18 PM
طارق السعود
في الحقيقة اخي الكريم ان كلمات النواب او ما يسمى نواب كانت كلها عبارة عن طخ بعرس مش اكثر والواضح انهم يعرفون ذلك كله كلاك لا فائدة منه الا تضيع وقت البلد وبالتالي ثقة ونص ثقة ونص
20-04-2013 03:07 PM
تحسين قندح
الاستاذ الكاتب المحترم زيد محارمة

نحن الآن نريد من هؤلاء ان يقوموا على موقف رجل واحد لمنع التدخل العسكري الاردني في سوريه او استغلال الاردن منطلق لذلك
20-04-2013 03:29 PM
عبيان ابو سمرة..USA..
ياسيدي النواب تمثل ثقافتنا وميولاتنا وهم شرائح من جميع طبقات الشعب وليس غريبين عنا لم يأتو الينا من كوكب أخر بل منا أصلحنا الله
30-04-2013 09:35 PM

أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات