اغلاق

مسرحية اخرى للحكومة بأسم الرشاقة؟؟؟؟


لم يشهد الاردن استخفافا بعقول الشعب كهذة الفترة التي نعيشها ,نوابا يزمجرون امام شاشات التلفاز ضد الحكومة ورئيسها بعد ان رفع الاسعار ومن ثم نراهم يرشحونة رئيسا لحكومة جديدة,هل هناك اكثر من هذا مسخرة وعبثية واستخفافا بالعقول !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!. 
ومن ثم تبدأ المشاورات من قبل رئيس الحكومة مع مجلس النواب لاختيار الطاقم الوزاري على اساس اننا في مرحلة الحكومة النيابية ,وتستمر المشاورات فترة كافية لتشكيل حكومات الكرة الارضية مجتمعة ,ثم يخرج لنا رئيس الحكومة بالتشكيل الحكومي الذي وصفة بالرشيق ,ثم يتضح بعد ذلك ان اغلب النواب واغلب الكتل لم يؤخذ باقتراحاتها او ارائها نهائيا وان غالبية النواب غير راضية عن التشكيل الحكومي,ورغم ذلك يصرح رئيس الوزراء بان الحكومة شكلت بناءا على التوافق النيابي وان هذة الحكومة هي حكومة نيابية!!!!! هل هناك مسخرة اكثر من ذلك!!!!!!!
ومن ثم تاتي المصيبة الكبرى بتشكيل الحكومة الرشيقة التي يدعي النسور انها كذلك فقط لانة اختصرها بثمانية عشر وزيرا,لنكتشف ان هذة الحكومة خارقة وليست فقط رشيقة وان اشخاصها غير عاديين وانهم يمتلكون قدرات جبارة تمكنهم من ادارة بدل الوزارة وزارتين وثلاثة بنفس الوقت ,وحتى لو اننا راينا ان معظم هذة الوزارت اصلا هي بحاجة لاكثر من وزير لها وحدها لتخرج من مشاكلها ومصائبها العديدة ومن الامثلة على ذلك وزارة الداخلية التي يناط بها من الاعمال الكثيرة مايعجز عنة طاقم وزاري فكيف اذا اضيف لة وزارة اخرى هي بحد ذاتها عبء كبير !!!!!!
فهل بالفعل نحن امام حكومة رشيقة ام خارقة ام الامر هو مسرحية ساخرة دمها ثقيل جدا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ثم تكتمل مسرحية الاستخفاف بقول رئيس الحكومة بانه سيعمل على ادخال السادة النواب الى الحكومة باقرب تعديل , اي انه يقول لهم اعطوننا الثقة الان وسنعمل على توزيركم.
على كل حال الشعب والمواطن واعي ويعلم كل شي حتى وان بقي ساكت
اعاننا الله على تعدي الايام الصعبة وحمى الله الاردن واهلة



تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة جراسا الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة جراسا الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

إقرأ أيضاً

رياضة وشباب

محليات